قضيَّة سماحةِ آية الله الشَّيخ عيسى أحمد قاسم (حفظه الله، ورعاه، وحماه من المكاره والأسواء). قضيَّة تضع الوطنَ أمام منعطفٍ صعبٍ جدًّا. فهذا الإنسان يملك موقعًا دينيًّا، وروحيًّا، وعلميًّا، ووطنيًّا متميِّزًا جدًّا، ولا نريد أنْ يكونَ في سجلِّ هذا الوطن ما يُسيئ إلى رمزٍ في هذا المستوى من العلمِ، والفضلِ، والصَّلاح، والطُّهر، والنَّقاء، وله تاريخه النَّظيف في خدمة الدِّين، والوطن.
 
أنت الزائر
1636353
يوم الإثنين
3 رمضان 1438 هـ
صلاة الفجر 3:25
الشروق 4:46
صلاة الظهرين 11:35
الغروب 6:24
صلاة العشائين 6:39
29 مايو 2017
 
 
» بيانات » بيانات« عدد القراءات: 88 »

نسخة للطباعة  |   أرسل إلى صديق
كبار العلماء: فرض الوصاية على فريضة الخمس مرفوض ويشكّل مساساً صارخاً بالخصوصية المذهبية*
تاريخ: 0000-00-00 م
بيان آية الله قاسم وكبار العلماء: فرض الوصاية على فريضة الخمس مرفوض ويشكّل مساساً صارخاً بالخصوصية المذهبية

بسم الله الرَّحمن الرَّحيم
الحمد لله ربٍّ العالمين وأفضل الصَّلوات على سيد الأنبياء والمرسلين محمد وعلى آله الهداة الميامين وبعد:

فإنَّ أية محاولةٍ لفرض وصاية رسمية أو شبه رسمية على فريضة الخمس تشكِّل مساسًا صارخًا بالخصوصية المذهبية وهذا أمرٌ مرفوض رفضًا قاطعًا وفق فتاوى فقهاء المذهب كما أنَّه يُمثِّل استفزازًا خطيرًا لكل أبناء الطائفة..

إنَّ إخراج الخمس وتسلُّمه من قبل الوكلاء الأمناء المعتمدين من قبل المرجعية الدينية الشيعية ليس جمعًا للمال وإنَّما هو أداءٌ لفريضة دينية كما هي فريضة الزكاة وفريضة الصَّلاة، وبقية الفرائض، فهل على المُكلف أنْ يأخذ ترخيصًا رسميًا في أداء هذه الفرائض...؟

نأمل أنْ لايُزجّ البلد في هذه المعتركات الضارَّة بأمنه واستقراره..

الخميس 24 شهر رمضان المبارك 1437
30 يونيو 2016


الموقعون:
الشيخ عيسى أحمد قاسم
الشيخ محمد صالح الربيعي
الشيخ عبد الحسين الستري
السيد عبد الله الغريفي
نسخة للطباعة  |   أرسل إلى صديق
 
[ عودة إلى قسم: بيانات   |   إلى أعلى ]