حديث الجمعة 469: شهرانِ حافلانِ بالمناسباتِ الدِّينيَّة - أحكام الأسرة - ملاحظات عاجلة  ||   آية الله قاسم وكبار علماء البحرين : لا زال الموقفُ العلمائي مُصرَّاً على المطالبة بالضَّماناتِ الدستورية التي تحصّن قانون الأسرة ..  ||  حديث الجمعة 468: : كلمةٌ في ذكرى الشَّهيد السَّيِّد محمَّد باقر الصَّدر   ||  حديث الجمعة 467: أفضلُ العبادةِ العَفَافُ - النَّزاهةُ ضَرُورةٌ لكلِّ الحَياةٍ  ||  حديث الجمعة 466: متابعة الحديث عن الزهراء (ع) - خطابُ الأوطان في حاجة كبيرةٍ إلى اللُّغةِ اللَّيِّنة الطَّيِّبة   ||  حديث الجمعة 465: في ذِكرى مولدِ الصِّدِّيقة الزَّهراء (عليها السَّلام) -   ||  حديث الجمعة 464: الحاجةُ إلى القِيَمِ والمُثُلِ   ||  حديث 463: مسؤوليَّتُنا حينما نواجه أوضاعًا خاطئة - وفاءً للوطن أحملُ شعارَ (المناصحة)  ||  حديث الجمعة 462: مسؤوليَّتُنا حينما نواجه أوضاعًا خاطئة - كيف يجب أنْ نتعاطى مع الأوضاع الخاطئة  ||  حديث 461: قلوبُنا على الوطن   ||  حديث الجمعة 460: الزَّهْراءُ (عليها السَّلام) قِمَّةُ عَطَاءٍ - من روحانيَّة الزَّهراء (عليها السَّلام)-   ||  حديث الجمعة 459: ميلادِ الحوراءِ زينبَ بنتِ - أوضاعُ الوطن إلى أين؟ - القانون يكفل حقَّ الممارسة للفرائض الدِّينيَّة  ||
موسم الحجِّ هو موسم الأمن، والسَّلام، والوحدة، والتَّآلف. ويوم العيد هو يوم المحبَّة والتَّسامح، فإنْ عجزنا أنْ ننفتح على هذه المعاني الكبيرة في موسم من أغنى المواسم في حياة المسلمين، وفي يوم عظيم من أيَّام الله تعالى، فمتى سوف يستيقظ الضَّمير؟
 
أنت الزائر
1624724
يوم الأربعاء
28 رجب 1438 هـ
صلاة الفجر 3:51
الشروق 5:05
صلاة الظهرين 11:35
الغروب 6:07
صلاة العشائين 6:22
26 أبريل 2017
 
 
» السيد في الصحافة » السيد في الصحافة« عدد القراءات: 1666 »

نسخة للطباعة  |   أرسل إلى صديق
صحيفة الأيام:عريضة علمائية ترفض مناقشة النواب لقانون الأحوال الشخصية
تاريخ: 2003-06-19 م

عريضة علمائية ترفض مناقشة
النواب لقانون الأحوال الشخصية


كتب ـ مهدي ربيع:
بدأ عدد من العلماء تحركا عمليا يقوده عدد من رموزه الكبار باتجاه احتواء الطرح المتعلق بسن قانون للاحوال الشخصية، حيث يعتزم العلماء توجيه عريضة باسمهم الي جلالة الملك توضح الموقف الشرعي لهذا الطرح وتتضمن رفض تقنين الحكم الشرعي وتحذر من مناقشة مجلس النواب لمشروع هذا القانون واصفة ذلك بانه سابقة خطيرة.
ويتبني العريضة التي وقع عليها حتي الآن حوالي 200 من علماء الدين سبعة من كبار العلماء من بينهم السيد جواد الوداعي، الشيخ عيسي احمد قاسم، سيد عبدالله الغريفي، الشيخ حسين نجاتي، الشيخ حميد المبارك القاضي بمحكمة الاستئناف الشرعية الجعفرية.
وجاء في العريضة في هذه المرحلة التي تحمل شعار الشفافية والانفتاح نجد الفرصة مناسبة جدا ان نعبر بصراحة كبيرة عن موقفنا من اقحام المجلس النيابي او غيره في التشريع للاحوال الشخصية، الامر الذي يعني سابقة خطيرة لها تداعياتها وانعكاساتها الصعبة علي المستوي الديني والاخلاقي والاجتماعي بما يصل الي حد التلاعب بالاعراض والانساب التي قال الكتاب الكريم فيها كلمته القاطعة .
وبناء علي ذلك اكد العلماء رفضهم مسألة تقنين الاحكام الشرعية حيث قالت العريضة وبناء علي ذلك فانه لا يسعنا من ناحية الحكم الشرعي الملزم القبول بأي حال من الاحوال بالتقنين في مجال الحكم الشرعي في دائرة الاحوال الشخصية باخضاعها وطرحها للتصويت في المجلس الوطني او غيره، ولا تحميل مذهب علي مذهب.

نسخة للطباعة  |   أرسل إلى صديق
 
[ عودة إلى قسم: السيد في الصحافة   |   إلى أعلى ]