أنت الزائر
1726263
يوم الثلاثاء
5 جمادى الأولى 1439 هـ
صلاة الفجر 5:13
الشروق 6:26
صلاة الظهرين 11:49
الغروب 5:13
صلاة العشائين 5:28
23 يناير 2018
 
 
حديث الجمعة 499: نريدُهُ وَطَنًا جَمِيْلًا - وقفات توضيحيَّة - من حقوق النَّاس على الأوطان - ملف التَّجنيس
ما حدث هذه الأيَّام من ضجَّة كبيرة حول (التَّجنيس) أمرٌ يفرض المعالجة العاجلة لهذا الموضوع، وبكلِّ واقعيَّةٍ، وشفافيَّةٍ، وجُرْأةٍ. فقضيَّةٌ لها تداعياتُها الصَّعبة جدًّا على الوطنِ، وعلى المنطقة مطلوبٌ أنْ تُدرسَ بكلِّ جدِّيَّةٍ وشجاعةٍ، وأنْ يُعاد النَّظر في (حيثيَّاتِها)، و(معطياتِها) خشية أنْ ت.....
حديث الجمعة 498: هذا هو خَيار الوطن! - أمنيات وأحلام متفائِلَة - الثَّبات أمام التَّحدِّيات من معتقدنا الإيمانيِّ -الحاجة لعلاج أزمات الوطن
فحينما يتمُّ التَّوافق على العلاجات، وعلى (الخطوات)، وعلى (الأدوات)، فهذا لا يعني أنَّه قد انتهى (دور المراجعة، والمحاسبة)، فقد تنكشف في (مساراتِ الحركة، والتَّطبيق) بعض أخطاء في حاجةٍ إلى تصحيح، وفي حاجة إلى تقويم، وهذا ما يفرض (المراجعة المستمرَّة)، و(المحاسبة المتحرِّكة)، هذا ما يعطي (المسارات ال.....
بيان الدعم والمساندة لحديث الحجة السيد الغريفي
بيان الدعم والمساندة لحديث الحجة السيد الغريفي ... بِسْم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيد الأنبياء والمرسلين محمد وآله الطيبين الطاهرين .... وبعد،،، فإن حديث سماحة الحجة السيد عبدالله الغريفي (حفظه الله) وخارطة الطريق التي رسمها للسير بالوطن العزيز إلى حيث يطمح إليه كل غيور من الاست.....
حديث الجمعة 497: الرُّدود المُتبايِنة لخطابِ الجمعة الماضية! - توضيح لخطاب الجمعة الماضية - تساؤلات منطقيَّة - الكلمة والمسؤوليَّة الشَّرعيَّة والوطنيَّة - داعية وحدة وتق
قلقٌ للحكم على العلَّامة الشيخ محمود العالي ولا يسعني وأنا أُنهي كلمتي إلَّا وأن أُبدي قلقي الشديد، وقلق الأوساط الحوزوية والعلمائية، بل وقلق كل أبناء الطائفة للحكم على العلَّامة الشيخ محمود العالي أحد أبرز علماء الحوزة المعروفين وهو من الفضلاء الأجلَّاء، وما عرفنا عنه إلَّا الخير والصلاح والاستقام.....
حديث الجمعة 496: خطوةٌ تفتح الأمل
خطوةٌ تفتح الأمل اهتمامُ النِّظامِ بصحَّةِ سماحةِ الشَّيخ خُطوةٌ مُوفَّقةٌ، وهذه الخطوةُ تفتحُ الأملَ في مراجعةٍ شاملةٍ لكلِّ أوضاع الوطنِ. إنَّنا نثمِّنُ، ونقدِّرُ كلَّ الاهتمامِ الَّذي أبداهُ عاهلُ البلادِ (حفظَهُ اللهُ تعالى) في متابعةِ أوضاعِ سماحةِ الشَّيخِ الصِّحيَّةِ، وكذلك متابعة كبارِ الم.....
حديث الجمعة 489: قراءة في النَّهج السِّياسيِّ للإمام الحسنِ المجتبى (عليه ا
قراءة في النَّهج السِّياسيِّ للإمام الحسنِ المجتبى (عليه السَّلام) مارس الإمامُ الحسنُ المجتبى (عليه السَّلام) (أسلوبَ المسَالمةِ) مع نظام الحكم في عصره. ومارسَ الإمامُ الحسين (عليه السَّلام) (أسلوبَ المواجهة) مع نظامِ الحكمِ في عصره. حاول بعضُ الدَّارسين أنْ يقرأ هذا الاختلاف بأنَّه يُشكِّل اختلافًا في المشروع السِّياسيِّ، فالإمام الحسن (عليه السَّلام) يحمل مشروعًا سياسيًّا سِلْميًّا، والإمام الحسين (عليه السَّلام) يحمل مشروعًا سياسيًّا ثور.....
حديث الجمعة 488: دور الإمام السَّجَّاد (عليه السَّلام) بعد عاشوراء - أهداف
إنَّ (معارك الحقِّ والباطل) في كلِّ التَّاريخ البشري هي (وثائق) يجب أنْ تبقى في ذاكرة الأجيال؛ لكي تتزوَّد منها (معايير الصِّراع)، ولكيلا تتكرَّر نسخُها. لماذا يُصرُّ القرآن الكريم على تدوين قضايا الصِّراع بين الحقٍّ والباطلِ؟!، بين الخير والشَّرِّ؟!، بين الإنسان والشَّيطان؟!، بين الأنبياء (عليهم السَّلام) وأعداء الأنبياء؟! لما يُصرُّ القرآن الكريم على تدوين الصِّراع بين آدم (عليه السَّلام) وإبليس؟! لماذا يُصرُّ القرآن الكريم على تدوين أوَّل.....
حديث الجمعة 487: المراجعة والمحاسبة بعد موسم عاشوراء - عاشوراء وحدة لأبناء
عاشوراء قادرة أنْ تُحَقِّق هذا التَّوحُّد، ولكنَّنا نحن نُعطِّل هذا الدَّور من خلال أخطاء وممارسات لم نعالجها بحكمةٍ وبصيرة. فمن أجلِ أنْ نعطي عاشوراء دورها الفاعل والقادر، ومن أجل أنْ نعطي عاشوراء حضورها الكبير يجب أنْ نلتقي، أنْ نتحاور؛ لمعالجة الكثير من الإشكالات التي أصبحت (معوِّقات) لحركة عاشوراء، ولأهداف عاشوراء! عاشوراء لكلِّ البشريَّة! وحينما ندعو إلى (حوارات عاشورائيَّة) داخليَّة، لا نرفض أنْ ننفتح بحواراتنا على كلِّ الطَّوائف والم.....
حديث الجمعة 486: هل تتجمَّد الأهداف ما بعد موسم عاشوراء؟!
فإذا كان لموسم عاشوراء أهدافه الكبرى والمتمركزة في هدفين رَئِيسَينِ: الهدفُ الأَوَّلُ: إنتاجُ الحزنِ العاشورائيِّ. الهدف الثَّاني: إنتاجُ الوعي العاشورائيِّ. فهل تتجمَّد هذه الأهداف بعدَ موسمِ عاشوراء؟ العلاقة بين الهدفين الرَّئيسين وقبل الإجابة عن هذا السُّؤال أؤكِّد على مسألةٍ في غايةِ الأهميةِ، هذه المسألة هي العلاقة بين الهدفين المذكورين. فالعاطفة العاشورائيّةُ يجب أن تكونَ مُعبَّأةً بوعيٍ عاشورائيٍّ. كما أنَّ الوعيَ العاشورائيَّ.....
كلماتٍ إلى جمهورِ عاشوراء
الكلمة الأولى: ليكن الحضور العاشورائيُّ كبيرًا يا جمهورَ عاشوراء، ليكُنْ حضورُكم في هذا الموسم العاشورائيِّ كبيرًا، وكبيرًا جدًّا. بهذا الحضورِ الكبير تعطون للموسم العاشورائيِّ هيبتَه، قوَّتَه، شموخه، عنفوانه، معناه الكبير. لِيَكُنْ حضورُكُمْ في مجالسِ العزاءِ كبيرًا. لِيَكُنْ حضورُكُمْ في مواكب العزاءِ كبيرًا. لِيَكُنْ حضورُكُمْ في كلِّ الفعّالياتِ العاشورائيَّةِ كبيرًا. حضورُكُمْ يعني أنْ يكونَ لكُمْ مشاركةٌ فاعلةٌ في كلِّ المراسيم، وف.....

الحمد لله والحمد حقه كما يستحقه حمداً كثيراً ، وأعوذ به من شر نفسي إن النفس لأمارة بالسوءِ إلا ما رحم ربي . وأعوذ به من شر الشيطان الذي يزيدني ذنباً إلى ذنبي ، وأحترز به من كل جبار فاجر وسلطان جائر وعدوٍ قاهر ، اللهم اْجعلني من جندك فإن جندك هم الغالبون ، واْجعلني من حزبك فإن حزبك هم المفلحون ، واْجعلني من أوليائك فإن أولياءك لا خوف عليهم ولا هم يحزنون . اللهم أصلح لي ديني فإنه عصمة أمري ، وأصلح لي آخرتي فإنها دار مقري ، وإليها من مجاورة اللِّئَام مفري ، واْجعل الحياة زيادة لي في كل خير ، والوفاة راحة لي من كل شر . اللهم صل على محمد خاتم النبيين ، وتمام عدة المرسلين ، وعلى آله الطيبين الطاهرين ، وأصحابه المنتجبين ، وهب لي في الثلاثاء ثلاثاً : لا تدع لي ذنباً إلا غفرته ، ولا غماً إلا أذهبته ، ولا عدواً إلا دفعته ، ببسم الله خير الأسماء ، بسم الله رب الأرض والسماء ، أستدفع كل مكروه أوله سخطه ، وأستجلب كل محبوب أوله رضاه ، فاْختم لي منك بالغفران يا وليَّ الإحسان ، برحمتك يا أرحم الراحمين